الأخبارالرجاء والوداددوري ابطال افريقيامباريات اليوم

ملخص مباراة الرجاء والزمالك في نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا

  تابعنا على

الزمالك يحقق فوزا صعبا على نادي الرجاء بهدف نظيف على ملعب محمد الخامس  بالدارالبيضاء في ذهاب دوري أبطال إفريقيا.

وسجل هدف فوز الزمالك أشرف بن شرقي برأسية في الدقيقة 17.

الشوط الأول

بدأت المباراة بكثير الحذر من الفريقين، رغم أن صاحب الأرض حاول بين الفينة والأخرى  أن يرفع من الإيقاع.

وبدأ الرجاء متخوف من مباراة ولم يدخل اللقاء كاللقاءته سابقة.

وفي الدقيقة 12 انسل  رحيمي من الجهة اليسرى، غير أن  المدافع أحمد عيد كان يقضا وأبعد الكرة.

وفي الدقيقة 17 أحمد السيد زيرَو قاد هجمة مرتدة من الجهة اليمنى ومرر كرة من طبق من ذهب ، ليسكنها بن شرقي برأسه  في مرمى أنس ليعلن عن تفوق النادي الملكي منذ البداية.

ورد مالانجو بسرعة على هدف الزمالك، وسدد كرة من بعيد ذهبت فوق مرمى الحارس أبو جبل.

وكانت الجهة اليسري لنادي الزمالك نشطة لضعف القوة الدفاعية لنادي الرجاء، حيث أشتغلو ضعف الدفاعي لفابريس نغاه الذي كان بطيئ شئ ما.

في الدقيقة 33 ركلة خطأ نفذها زيزو،  ومن رأسية مصطفى محمد،  نجح في تهديد مرمى  الحارس الزنيتي الذي تدخل بنجاح.

الدقيقة 35 أول فرصة حقيقية للتسجبل، من هجمة مرتدة ختمها مالانجو بتسديدة أرضية مرت قريبة من على خط المرمى.

وتألق أبو جبل في الدقيقة 42، عندما أنقذ مرماه من هدف محقق من رأسية رحيمي، وأبعد الكرة بنحاح.

أما في الشوط الثاني

بدأ الشوط الثاني بنفس رغبة الرجاء في التسجبل، والانتشار الجيد للاعبي الزمالك، مع إجراء جمال السلامي تغييرا بإدخال محمد مكعازي بدلا من نغوما.

وعرف الشوط الثاني نسبة أحتكار على الكرة حيث بدأن نشاهد فريق واحد يلعب الكرة. 

وكاد بن شرقي أن يباغت الدفاع بتسجيل هدف ثاني من أنفراد  بالحارس الزنيتي، غير ان الفرصة ضاعت.

وفي الدقيقة 57، مراوغة جيدة من رحيمي في مربع العمليات، وتدخل الحارس أبو جبل بنجاح.

وكان دفاع الراوي أن يتلقى أهداف مع بداية الشوط الثاني لقلة تركيز بعض لعبيه ما فرض عليهم سقوط في بعض الهفوات  على مستوى المراقبة، الشيء الذي كان يسهل على لاعبي الزمالك الوصول لمرمى الحارس الزنيتي.

وأجرى السلامي تغييرا ثانيا في الدقيقة 60، بدخول محمود بنحليب عوض محسن متوالي، وطالب الرجاء بركلة جزاء، بدعوى أن الكرة لمست يد أكد لاعبي الزمالك.

وانتعش أداء الفريق البيضاوي، نوعا ما، لكن ضغطه لم يثمر هدفا، رغم تحركات مهاجميه، الذين وجدوا أمامهم دفاعا صلبا وحارسا متألقا اسمه أبو جبل،  الذي كانت تدخلاته ناجحا أمام رحبمي في الدقيقة 74.

وأجرى باتشيكو أول تغبير في الدقيقة 85 بعد إشراك محمد إوناجم مكان اوباما، وضغط الرجاء وصنع لرص خاصة من رحيمي وبنحليب، لكنه فشل في التسجيل، لتنتهي المباراة بفوز ثمين للزمالك.

يوسف

كاتب مغربي متخصص في مجال رياضي اشتغل حاليا في جريدة انفو برو
بث مباشر نزال بدر هاري ضد بنجامين
زر الذهاب إلى الأعلى